إعلانات

.

تابعنا على فيسبوك

شاطئ

دقق في مصادرك.. لا تصدق كل شيء

اثنين, 27/11/2017 - 01:00

د. أحمد سالم فاضل

أستاذ الاتصال ونظريات الإعلام في جامعة العلوم الإسلامية بالعيون

 

السيد ولد إباه يكتب عن الهجوم على "مسجد العريش".. الإسلام السُّني والسلام الأهلي

اثنين, 27/11/2017 - 00:59

لا توجد عبارات في اللغة يمكن أن تعبر عن فظاعة جريمة «مسجد العريش» الجمعة الماضية، فالخطْب عظيم والمصيبة كبيرة، ولم يعد من الممكن تفسير مثل هذه الجرائم المروعة المتتابعة في بلاد الإسلام بالتفسير الاعتيادي الذي يحصر المسؤولية في الجماعات المتطرفة المعزولة والشاذة.

الجيش الموريتاني: مسيرة حافلة بالعطاء

سبت, 25/11/2017 - 21:47

عبدات ولد محمد محمود

الليبرالية المحافظة.. خياراً للعالم العربي / د. السيد ولد أباه

أحد, 19/11/2017 - 22:29

بعد فشل التجارب «الاشتراكية» التي عرفتها جل الجمهوريات العربية في العقود الماضية وإخفاق مشروع «الإسلام السياسي» في نسخه المختلفة (الثورية العسكرية والانتخابية)، أصبح من الضروري التفكير جدياً في الخيار السياسي المجتمعي الذي من شأنه إنقاذ الحياة السياسية العربية من الاحتقان والجمود.

تعطيل الانتماء والولاء المُتحوِّل/ محمد الامين الناتي

أحد, 19/11/2017 - 14:19

كان في وقْفَتِنا السابقة من كشف أُسُس الولاء، ما يُنْبِئ بأن الانْتِماء ـ إِنْ كان له وُجُودٌ ـ فإن الهشاشة هي أغْلَبُ خصائصه؛ ومَردُّ ذلك الضَّعْف ـ فيما يبدو ـ أن هؤلاء القوم المؤمنين، أو الذين أَقْوَمُ في نفوسهم أن يُدعَوْا للإيمان ـ لم يَكَد كيانهم يتَمَثَّل في الوجود، إِلَّا والتَّحوُّل يتَخطَّفُهم من مَنْزِل لِآخَرَ؛ لتكون غاية المَأْوَى إلى ال

تغير القانون فماذا أنتم فاعلون أيها العلماء ؟!

خميس, 16/11/2017 - 23:16

أيها العلماء الأفاضل .. نحن نريد مؤمنين لا نريد خائفين ..
لقد تغير القانون سدا للذريعة و ضمانا لاحترام المقدسات .. هذا مهم جدا ..
لكنكم مطالبون و ملزمون أكثر من أي وقت مضى بنقاش الناس و تبديد الشبهات و الرد عليها بأسلوب العصر و منطقه ..
ما أدعوكم إليه ربما يكون أصعب من خيار تغيير القوانين تطبيقا للحدود ..

الشرائح و المظالم …الوزر و الوازرة/ ناجي محمد الامام

أربعاء, 15/11/2017 - 17:41

طيلة السنوات الفارطة كتبت في هذا الموضوع ،و رفعت ستار “الممنوع” عنه و تناولته من وجهتين: الأولى ذكر الحقائق والثانية إنصاف الفئة ،كل فئة من منظور متعدد الزوايا والاركان باعتباره موقفا صارما إلى جانب الحق والحق فقط ، وقد كانت ردود الفعل على تلك المقاربات من بعض الفئات المعنية في غاية الجودة والتجاوب ،بينما قابلها البعض بالصمت المطبق ، ولاسيما من المثق

النصرة والمحبة دين ونجاة

سبت, 11/11/2017 - 14:39

تدوينة

محمد الشيخ سيدي محمد

تكفل الله لابراهيم واسماعيل واسحاق وموسي وهارون ويعقوب والاسباط وزكريا ويحياونوح وٱدم وهود وشعيب ولوط ويوسف وإلياس وصالح وكل نبي ورسول نصر واتبع هذا النبي الأمي ووفى بهذا العهد أن يدخله في رحمته ويمكن له في الدنيا ذكرا طيبا وغي الآخرة مقام صدق عند ملك مقتدر.

الصفحات