إعلانات

.

تابعنا على فيسبوك

وفود إفريقية وقادة من (حماس) يشاركون في ملتقى القدس بنواكشوط

سبت, 21/07/2018 - 16:48

الأخبار (نواكشوط) بدأت اليوم السبت بنواكشوط فعاليات "الملتقى الإفريقي المقدسي الثالث" بحضور عدد من قادة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) وأسرى محررين ووفود من 17 دولية إفريقية.

 

وشهدت فعاليات افتتاح المؤتمر مداخلات لقادة الوفود المشاركة في المؤتمر، أجمعوا خلالها على ضرورة التصدي لكل محاولات التغلغل الإسرائيلي في القارة السمراء.

 

وقال رئيس مجلس إدارة الرباط الوطني لنصرة الشعب الفلسطيني (الجهة المنظمة) محمد محمود ولد امات، إن إفريقيا ستظل تجدد العهد للقدس، مضيفا أن الرباط استطاع تنظيم هذا الملتقى سنويا بشكل منتظم منذ ثلاث سنوات بهدف حشد الدعم الإفريقي للقضية الفلسطينية.

 

من جهته عبر الأمين العام للرباط الوطني، محمد غلام ولد الحاج الشيخ، عن تقديره لتعاون السلطات الموريتانية الأمنية والإدارية من أجل إنجاح المؤتمر.

 

بدوره عبر القيادي بحركة المقاومة الإسلامية (حماس) أسامة حمدان، عن تقديره لمواقف الحكومة الموريتانية من القضية الفلسطينية والدعم الذي تحظى به شعبيا وحكوميا، مشيدا بالموقف الذي اتخذته موريتانيا بقطع علاقاتها الدبلوماسية مع إسرائيل وطرد سفيرها من نواكشوط.

 

وشدد على ضرورة أن يسمع صوت إفريقيا عاليا، وأن تشارك إفريقيا بقوة في فعاليات الدفاع عن القدس وفلسطين وقطع قدم الاحتلال .

 

وحث على ضرورة التصدي لكل محاولات التغلغل الإسرائيلي بالقارة ومنع أي ثغرة يمكن أن يدخل عبرها الاحتلال الإسرائيلي إفريقيا.

 

وأكد حمدان، أن حركة المقاومة الإسلامية (حماس) ستسقط صفقة القرن بصمود مجاهديها، مضيفا أن هذه الصفقة تهدف للنيل من الأمة في مقتل، وأن كتائب القسام ستتصدى لكل مآمرة تستهدف القضية الفلسطينية.