إعلانات

.

تابعنا على فيسبوك

جونسون آند جونسون قد تدفع 4.7 مليار دولار تعويضات بسبب "بودرة التلك"

سبت, 14/07/2018 - 06:09

أمرت محكمة أمريكية شركة جونسون آند جونسون العملاقة للصناعات الدوائية بأن تدفع تعويضا ماليا بقيمة 4.7 مليار دولار لـ 22 إمرأة زعمن الإصابة بسرطان الرحم إثر استخدام منتجات مسحوق "بودرة" التلك من إنتاج الشركة.

وتضمن الحكم القابل للاستئناف الصادر من محكمة ولاية ميسوري الأمريكية إلزام الشركة بدفع تعويضات بقيمة 550 مليون دولار، ثم أضاف قرار المحكمة إلى المبلغ غرامة عقابية تعويضا عن الأضرار التي لحقت بالمدعيات بقيمة 4.1 مليار دولار.

يأتي هذا الحكم في وقت تمثل فيه الشركة العملاقة للصناعات الدوائية طرفا لنزاع قضائي في حوالي 9000 قضية من بينها قضايا خاصة بمسحوق تلطيف بشرة الأطفال.

وأعربت جونسون آند جونسون عن استيائها. وقالت إنها تستعد لاستئناف الحكم الصادر بعد ستة أسابيع من رفع الدعوى التي تضمنت مزاعم إصابة عدد من النساء وأسرهن بسرطان الرحم إثر استخدام بودرة تلطيف بشرة الأطفال وغيرها من منتجات التلك لعشرات السنوات.

وزعم محامي المدعيات أن الشركة كانت على علم بأن منتجات التلك التي تنتجها ملوثة بمركب الأسبستوس منذ السبعينيات من القرن العشرين، لكنها لم تحذر المستهلكين من هذه المخاطر.

"حكم مجحف"
التلك هو نوع من الأملاح الطبيعية. ويُوجد في بعض الأحيان في الأرض قرب مركب الأملاح المعروف باسم أسبستوس، لكن جونسون آند جونسون تصر على أن منتجاتها خالية من هذا المركب وأنها لا تسبب السرطان.

وأكدت الشركة العملاقة أن عددا من الدراسات أظهر أن منتجات التلك الخاصة بها آمنة، وأصرت أيضا على أن الحكم جاء نتيجة "عملية مجحفة بالأساس".

وكلفت هيئة الرقابة على الغذاء والأدوية في الولايات المتحدة جهة متخصصة لإجراء دراسة على مجموعة متنوعة من منتجات التلك، من بينها منتجات جونسون آند جونسون، في الفترة من 2009 إلى 2010، والتي كشفت أن منتجات الشركة العملاقة للأدوية لا تحتوي على الأسبستوس.

وقال الادعاء إن الشركة استخدمت طرق اختبار وفحص معيبة.

وأصدرت الجمعية الخيرية البريطانية لمكافحة سرطان الرحم، أوفاكوم، تقريرا عن هذه القضية، معربة عن مخاوف لديها منذ سنوات حيال إمكانية أن يسبب استخدام مسحوق التلك في منطقة المهبل سرطان الرحم، لكنها أشارت في نفس الوقت إلى أن تلك المخاوف لم تثبت علميا، وأنها لا تزال تحتاج إلى المزيد من الدراسة.

رقم قياسي
تضمن الحكم ضد جونسون آند جونسون أكبر تعويض على الإطلاق تُلزم به محكمة الشركة مقابل أضرار لحقت بمستهلكين نتيجة لاستخدام منتجات التلك الخاصة بالشركة.

وحكمت محكمة في ولاية كاليفورنيا الأمريكية في 2017 على الشركة العملاقة بسداد تعويض قيمته 417 مليون دولار لإمرأة ادعت الإصابة بسرطان الرحم إثر استخدام منتجات جونسون آند جونسون، من بينها مسحوق التلك.

رغم ذلك، اُلغى هذا الحكم بينما لا تزال الشركة تواجه عددا كبيرا من النزاعات القضائية التي لم تُحسم بعد.

وغالبا ما تخفض قيمة التعويضات العقابية سواء في درجة في الاستئناف. ونجحت جونسون آند جونسون في الحصول على قرارات بإلغاء أحكام محكمة بتعويضات عقابية، بعضها جاء لأسباب فنية تتعلق بإجراءات التقاضي.