إعلانات

.

تابعنا على فيسبوك

موريتانيا تجدد من القاهرة ونيويورك استنكارها الشديد لقرار أمريكا حول القدس

ثلاثاء, 12/12/2017 - 14:13

موريتانيا تجدد من القاهرة ونيويورك استنكارها الشديد لقرار أمريكا حول القدس

نواكشوط – المحيط:

جددت موريتانيا من القاهرة ونيويورك رفضها للقرار الأمريكي الأخير باعتبار القدس عاصمة ل"إسرائيل" (الكيان الصهيوني).

ففي القاهرة، وخلال مشاركتها في أعمال المؤتمر الثامن للمجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية المنعقد في القاهرة، أكدت وزيرة شؤون المرأة ميمونة بنت التقي موقف موريتانيا الرافض للقرار الأمريكي والتزامها الراسخ بمواقف جامعة الدول العربية الرافضة له.

وأشارت الوزيرة إلى أن "الدورة الثامنة للمجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية تنعقد في ظرف خاص ناتج عن القرار الأمريكي غير المستساغ على إخوتنا المقدسيين".

وفي نيويورك، وخلال اجتماع عقدته أمس المجموعة العربية بنيويورك على مستوى السفراء وخصصته للتداول حول تداعيات القرار الأمريكي بخصوص الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة ل"إسرائيل" ونقل السفارة الأمريكية إليها، جدد المندوب الدائم لموريتانيا لدى الأمم المتحدة السفير با عثمان في مداخلته أمام السفراء العرب "موقف موريتانيا المتمثل في الاستنكار الشديد لقرار الولايات المتحدة الأمريكية القاضي بالاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، ورفض بلادنا لكل الآثار المترتبة على هذا القرار الذي ينتهك المشاعر باعتبار مكانة القدس الروحية والتاريخية لدى الشعوب العربية والإسلامية ومحبي السلام في العالم".

 

واتفق السفراء العرب في نهاية على تشكيل لجنة تضم عددا منهم لمتابعة تقديم مشروع قرار بهذا الخصوص إلى مجلس الأمن والاتصال بالمجموعات الإقليمية.

نواكشوط – المحيط + و م أ:
جددت موريتانيا من القاهرة ونيويورك رفضها للقرار الأمريكي الأخير باعتبار القدس عاصمة ل"إسرائيل" (الكيان الصهيوني).
ففي القاهرة، وخلال مشاركتها في أعمال المؤتمر الثامن للمجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية المنعقد في القاهرة، أكدت وزيرة شؤون المرأة ميمونة بنت التقي موقف موريتانيا الرافض للقرار الأمريكي والتزامها الراسخ بمواقف جامعة الدول العربية الرافضة له.
وأشارت الوزيرة إلى أن "الدورة الثامنة للمجلس الأعلى لمنظمة المرأة العربية تنعقد في ظرف خاص ناتج عن القرار الأمريكي غير المستساغ على إخوتنا المقدسيين".
وفي نيويورك، وخلال اجتماع عقدته أمس المجموعة العربية بنيويورك على مستوى السفراء وخصصته للتداول حول تداعيات القرار الأمريكي بخصوص الاعتراف بالقدس المحتلة عاصمة ل"إسرائيل" ونقل السفارة الأمريكية إليها، جدد المندوب الدائم لموريتانيا لدى الأمم المتحدة السفير با عثمان في مداخلته أمام السفراء العرب "موقف موريتانيا المتمثل في الاستنكار الشديد لقرار الولايات المتحدة الأمريكية القاضي بالاعتراف بالقدس كعاصمة لإسرائيل ونقل السفارة الأمريكية إليها، ورفض بلادنا لكل الآثار المترتبة على هذا القرار الذي ينتهك المشاعر باعتبار مكانة القدس الروحية والتاريخية لدى الشعوب العربية والإسلامية ومحبي السلام في العالم".

واتفق السفراء العرب في نهاية على تشكيل لجنة تضم عددا منهم لمتابعة تقديم مشروع قرار بهذا الخصوص إلى مجلس الأمن والاتصال بالمجموعات الإقليمية.