تثمين سوداني كبير لزيارة رئيس الجمهورية لهذا البلد الشقيق
الاثنين, 06 نوفمبر 2017 13:59

الخرطوم - و م أ:

  قال وزير الدولة بوزارة الشؤون الخارجية السودانية السيد عطا المنان بخيت، إن "العلاقات بين موريتانيا والسودان تعود إلى قرون طويلة جدا، فهذه العلاقات سقاها شعب موريتانيا بعلمه الوفير وسقاها السودانيون بتواصلهم مع موريتانيا".

وجاء تصريح الوزير اليوم الإثنين بمطار الخرطوم الدولي تعليقا على زيارة فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز التي بدأها صباح اليوم لهذا البلد الشقيق.

وأضاف المسؤول السوداني أن هذه العلاقات تتميز اليوم بمجموعة كبيرة من اتفاقيات التعاون المثمر في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وبتنسيق محكم بين الدولتين يعتبر نموذجا للبلاد العربية والإسلامية.

وقال الوزير "لذلك نحن سعداء باستقبال فخامة الرئيس والوفد المرافق له ونتطلع إلى أن اجتماعات اللجنة المشتركة السودانية الموريتانية في دورة انعقادها الثالثة ستكون دورة متميزة".

وأشار إلى أن زيارة رئيس الجمهورية للسودان ستشهد أولا حوارا مغلقا بين الرئيسين حول المستجدات في المنطقة العربية والمنطقة الإسلامية والمنطقة الإفريقية على وجه الخصوص"، مبرزا أن "هناك الكثير من القضايا المشتركة بين السودان وموريتانيا في هذا الجانب، ونحن نواجه تحديات مشتركة ولنا فرص كبيرة جدا يمكن استثمارها في المستقبل إن شاء الله".

وأوضح أن برنامج الزيارة يتضمن كذلك "جلسة مشتركة بين السودان وموريتانيا وفخامة الرئيس البشير سيترأس الوفد السوداني وفخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز سيرأس الوفد الموريتاني، ومن بعد الضيف الكبير وأعضاء الوفد الموريتاني سيقومون بمجموعة زيارات اليوم وغدا لمؤسسات سودانية كبيرة".

وأبرز أنه سيتم يوم غد عقد مؤتمر صحفي توقع خلاله تسع اتفاقيات مهمة جدا لأنها تعزز عملا كان موجودا في مجالات صناعة السكر والاتصالات والمعادن، وسيتعزز ليشمل مجالات أخرى كالثقافة والنقل.

وختم الوزير السوداني تصريحه بالقول: "إن هذه الزيارة وهذه الدورة المتميزة للجنة المشتركة الموريتانية السودانية سيكون لهما عائد كبير جدا على البلدين وعلى المنطقة العربية والإسلامية كلها، ونحن نرحب جميعا بفخامة الرئيس والوفد المرافق له".

تثمين سوداني كبير لزيارة رئيس الجمهورية لهذا البلد الشقيق
 

كود امني تحديث